Thursday, October 14, 2010

العلاقة اللى فيها "عنف" شكلها بيبقى ايه؟

على فكرة العنف و الإيذاء دول ممكن يحصلوا لأي حد, و بانتشار كمان. و محدش بيهتم بالموضوع ولا بينتبه إليه. بالذات بقى لو الأذى أذى نفسي مش جسدي. رغم إن الأذى النفسي ده تأثيره مش سهل و عميق جدا.
أول خطوة لحل أي مشكلة هي ملاحظتها و الاعتراف بوجودها. و عشان كده لابد من معرفة العلامات و المؤشرات للعلاقة الغير سوية. مش من حق حد يطالبك بانك تعيشي خايفة و قلقانة طول عمرك. و خصوصا من حد بيحبك و بتحبيه.
العنف المنزلي او الأسرى هو اى شكل علاقة فيها شخص ما تحت سيطرة أو محاولة تحكم من شخص آخر. سواء كان فرد في العائلة او لا. 
اى حد بيحاول يلغى إرادتك الحرة (أنا عارفة إنها كلمة عيب) يبقى شخص مؤذى. صدقيني ده مش حب و لا خوف و لا مسئولية إطلاقا!
تانى ... ده اسمه إيذاء و عنف
هدف اللى بيعمل كده بيكون دايما واحد ... السيطرة الكاملة ... و اللى بيعمل كده عادة بيلعب على أوتار معروفة: الخوف, الذنب, الخجل و العار, الإرهاب و التخويف. زى ما يكونوا كلهم فاهمين ان هى دى الوسائل اللى بتسهل السيطرة على الأشخاص. 
الأمور كمان ممكن توصل للتهديد, سواء تهديد بإيذاء جسدي أو لا. ما هو اللى يهددك كل شوية انه هايسيبك إن ماكنتيش "تبقى مطيعة" ده أكيد مش سوى, و كل ده عشان يحقق هدفه انك تلغى عقلك و تبقى تحت سيطرته الكاملة و ماتفكريش تفكرى أصلا. و العلاقة دى أكيد مش علاقة صحية. و اللى انتى فيه ده ساعتها هو قمة الأذى النفسي.
ايه رأيك فى شوية اسئلة محددة تعرفك يعنى ايه علاقة غير صحية
-انتى حاسة انك خايفة طول الوقت؟
-بتتجنبى تفتحى معاه مواضيغ معينة عشان مش عايزاه يتنرفز؟
-حاسة انك مهما عملتى دايما غلطانة؟
-حاسة انك في مواقف تستاهلى المعاملة دى أو الإهانة؟ انتى اللى جيبتيه لنفسك؟
-بدأتى تقتنعى ان فبكى حاجة غلط و بتشكى في نفسك؟
-مهما اتكلمتى معاه بتحسى انه لازم يقنعك في الآخر و مش بتعرفى تتكلمى معاه؟
واصل لك الإحساس بالعجز و اللامل؟
هو:
-دايما بيهينك و يشخط فبكى؟
-دايما بينتقضك و يلومك؟
-معاملته ليكى بتحرجك قدام صحابك أو عيلتك؟
-بيتجاهلك و يسفه أرائك و انجازاتك؟
-بيهددك على طول؟ بانه ممكن يأذيكى؟ ياخد ولادك منك؟ يأذى نفسه؟ يسيبك؟
-بيحملك مسئولة معاملته الوحشة ليكى؟
-بيجبرك على الجنس معاه؟ و عنيف معاكى؟
-مهووس بالتحكم فبكى و في حاجتك؟
-بيراقبك؟ يراقب تليفونك؟ يراقب حسابك في البنك؟
-مسيطر على فلوسك؟ مسيطر على ممتلكاتك؟
-مانعك تشوفى اهلك أو صحابك؟ أو بتشوفيهم بصعوبة و تحت إمرته و سيطرته؟
-بيكدبك و يخونك و يشك فيكى؟
واصل لك إحساس انه فوق نفسك؟ طابق على مراوحك؟ دايما خايفة يكون ماشى وراكى ولا على طول حاسة انك لازم تجيبى دليل على كلامك؟

فكرى فى الاسئلة دى و راجعة
المادة فى البوست جزء منها من الموقع ده الممعنى بمساعدة ضحايا العنف

  

5 comments:

Kontiki said...

تحليل ممتاز على فكرة و للاسف جزء كبير من الاسئلة بينطبق على الخطيب او الاب مش شرط يبقى زوج عشان تتعرضى للعنف سواء نفسى او جسدى او كلاهما معا .

Eman Hashim said...

و الاخ و الجار و زميل الشغل

يا شيحة بلا قرف و وجع دماغ
حاجة بقيت صعبة و هاموت و افهم الستات بتجرى بالمشوار للكلام ده ليه؟

Anonymous said...

الستات كده عشان يا إيمان غيرك بيفهمها ليل نهار من سنين ان هو ده "شكل الحب الأبدي" مع الاعتذار لفيلم "شريك"... عارفة مشهد الفرح اللي الساحرة فيه حولت الأميرة لشكل الحب الأبدي اللي توقعنا كلنا انه هيبقى شكلها الأصلي على الأقل ان لم يكن أجمل وفوجئنا انها بقت غول زيه تماما! هو ده الحب الأبدي عند ناس كتير في مصر! مش انها تكون على طبيعتها ولا انها تتغير التغير الطبيعي البسيط الغير جذري اللازم قبل الزواج عشان تفسح مجال في حياتها -اللي كانت كعزباء عايشاها لوحدها- لواحد اسمه شريك حياة... لا، لازم تكون تابع لا رأي له ولا شخصية ولا كرامة! كائن عبارة عن حاجة كده ليها حقوق القطة المنزلية الأليفة من مسكن واكل وشرب وبين عقلية السوائل (تأخذ شكل الإناء الذي تحويه زي ما كلنا حافظين من ابتدائي:) )
أنا طبعا مش مع مساواة التطابق -طبعا تاني- لأن ربنا ما خلقناش زي بعض، بس ده مش ترجمته علاقة غير متكافئة بين سيد وعبد أو أستاذ وتلميذ... مرة تانية اسمه شريك حياة مش "الطابق على مراوح قلبها" ولا "الخانق في رقبتها" واكيد اكيد مش "شكل الحب الأبدي"...

AyA

Eman Hashim said...

اية يا حبيبتى وحشتينى

ايوة كده باى ريقى اللى نشف من المهاتية. انا حاسة ان انا و انتى و رانيا و كم واحدة كده بنكلم نفسنا والله

Mohammad Mamdouh said...

إحممم
..يارب يا ساتر
!!ياأهل المدونه
السلام عليكم
ازيك يا اخت ايمان
لو تسمحيلي بالتعليق يبقى كتر خيرك
تمام شكرااا
المهم ندخل ف الموضوع بقى
انا معاكي ان في للاسف نماذج كتير موجوده من الرجاله اللي اتكلمتي عنهم لكن خلينا نتفق ان النوع ده من الشخصيات اما بيكون معقد او مريض نفسيا يعني استحاله يكون شخص سوي .
اظن كده احنا اعترفنا بوجود المشكله ممكن بقى نتكلم ف اسبابها
انا شايف ان العنف هو نتيجه لعلاقه فاشله وعدم تفاهم سواء بين البنت كقاسم مشترك في جميع الحالات وبين الزوج او الخطيب او الاب او الابن او حتى زميل الشغل
طيب وهي ليه العلاقه فاشله
بالنسبه للزوج او الخطيب فاعتقد انه بيبقى سوء اختيار من البنت او حتى قلة خبره منها في انها تقدر تعرف كويس جداهي هتكمل بقية عمرها مع مين وغلط جدا ان الجواز يتبني بس ع الحب لان ده المبرر الاول ف السيطره ع البنت
وف رايي ان الدين هو اول حاجه البنت لازم تدور عليها في شريك حياتها لانه م الاخر هيتقي ربنا فيها وهيصونها وعمره ما هيتعرض لها باذى سواء نفسي او جسدي
ومصداقا لكلامي حديث النبي صلى الله عليه وسلم (اذا جاءكم من ترضون خلقه ودينه فزوجه )
تاني حاجه عدم التكافيء سواء التعيمي او المادي او الاجتماعي
تالت واخر حاجه ضغوط الحياه اللي احنا عايشينها ودي مش تخلي العلاقه تفشل دي تخلي الواحد يولع ف نفسه بجاز
لاننا اصلا كمجتمع بيُمارس علينا عنف نفسي وبدني طول الوقت
فلازم ندقق اوووووووووي ف الاختيار ونشوف مين هيقدر يستحمل معانا الحياه
بالنسبه للاب والابن فاعتقد ان العنف او الحده ممكن يكون موروث من موروثاتهم اللي اعتادوا عليهااو من فرط خوفهم على البنت من كتر البلاوي اللي حوالينا لكن لازم نتفق ان المحرك والدافع ليهم هو اكيد مصلحة بنته او اخته من وجهة نظرهم بس طبعا مش لدرجة العنف والقهر وبشيء من الذكاء والتفاهم تقدر توصّل لاهلها انها لديها من العقل والحكمه اللي يخليهم واثقين فيها ومحدش يفرض سيطرته عليها اويلغي تفكيرها مع ان احيانا الاب بصفه خاصه نتيجة خبراته بيبقاله نظره ثاقبه .ف بعض الامور فعلى الاقل نسمعله
بالنسبه لزميل الشغل
فالباشا معتقد انك طالما بتشتغلي يبقى محتاجه مش لانك عايزه تحققي نفسك مثلا او لاي سبب كان اوحتى محتاجه فعلا فده مش مبرر انه يقرفك ف عيشتك وطالما بتقاسميه الشغل لازم يستظرف ويرخم ويغلس ومفيش مانع انه يعاكس كمان والحاجات اللطيفه دي
فحضرتك ماعليكي الا اجباره على احترامك بقوة شخصيتك والتزامك وتفوقك عليه
كمان
وزي ما اتفقنا ف الاول ان الشخص اللي بيعمل اي حاجه من اللي كتبتيها فالبوست فهو شخص مريض نفسيااو معقد زي ما شفنا في فيلم احكي ياشهرزاد
فالراجل يا اما انتهازي او وصولي او سادي وموجودف الطبقات الغنيه والفقيره
وعاوز اصدمك بحاجه ف الاخر ان الرجاله ف تونس هما اللي بيعانوا من عنف المرآه وقهرها ليهم لدرجه انهم عملوا جمعيه وسموها الجمعية التونسية للدفاع عن الأزواج المعنَّفين، بالإضافة إلى تخصيص ملاجئ للأزواج المضطهدين من قبل زوجاتهم . وده معناه ان العنف مش بس من الرجل على المرآه لا ممكن العكس
وياريت اكون اتكلمت بموضوعيه وعذرا للاطاله بس نبرة الاسى واسئلتك الصعبة ف معناها هي اللي دفعتني اقول رايي
شكرا
سلامه عليكم